اخبار الرياضة

انتشار فيروس كورونا في تراجع في تونس و أخبار سارة

انتشار فيروس كورونا في تراجع في تونس و أخبار سارة

تراجع فيروس كورونا في تونس

تشهد تونس اليوم انخفاض من انتشار فيروس كورونا المستجد , في مختلف الولايات التونسية , كما تماثلت عديد الحالات للشفاء من هذا الوباء , مع بداية عودة الاقتصاد تدريجيا خلال أيام .

أفادنا المدير الجهوي للصحة بسيدي بوزيد، محمد زاهر الاحمدي ، اليوم الثلاثاء 21-04-2020، عن تسجيل رابع حالة شفاء تام من فيروس كورونا بولاية سيدي بوزيد التي بلغ إجمالي الإصابات فيها 6 حالات مع حالة وفاة واحدة .

وأشار الأحمدي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء ، أن حالة الشفاء هذه تتعلّق بإصابة أفقية سجلت لدى شخص يبلغ العقد السابع من العمر أصيل معتمدية جلمة والذي من المنتظر أن يغادر اليوم مركز الحجر الوجوبي بالمنستير في اتجاه منزله بجلمة، على حدّ قوله.

ولليوم السادس على التوالي , ولاية المنستير، حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، بعد أن وردت نتائج تحاليل الـ7 عينات الأخيرة سلبية، وبالتالي خلو أصحابها من هذا الفيروس، وفقا لتصريح المدير الجهوي للصحة، محمّد المنصف الهواني.  

وتأتينا الأخبار اليوم من سوسة , حيث صرّح المدير الجهوي للصحة بسوسة سامي الرقيق عن تسجيل 3 حالات شفاء جديدة من فيروس كورونا في ولاية سوسة ليرتفع بذلك عدد حالات الشفاء إلى 32 حالة.

وأكدت بن جليل في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن بلوغ هذا التحكم في وباء كورونا يرجع الى انخفاض عدد الاصابات المسجلة يوميا ونقص عوامل الاختطار المرتبطة بالعدوى، معبرة عن أملها في أن تتمكن الجهود من تطويق المرض بحلول عيد الفطر المبارك.

وذكرت أن تراجع عدد الاصابات المسجلة يوميا من 42 حالة مسجلة يوم الجمعة الفارط إلى مستويات هي الدنيا بعد رصد أول حالة إصابة مؤكدة مطلع مارس الماضي يعكس تسجيل مؤشرات ايجابية، مؤكدة في المقابل أن الالتزام بالتباعد الاجتماعي وحفظ شروط الصحة العامة سيدفعان منحى الاصابات الى مزيد التقهقر والانخفاض حسب تقديرها.

واعتبرت عضو لجنة متابعة انتشار فيروس كورونا أنه لا يمكن تحديد سقف زمني للقضاء على الفيروس، مذكرة أن قرار التمديد في الحجر الصحي الشامل الذي اتخذه مجلس الأمن القومي يهدف إلى دعم التحكم في الوضع الوبائي.

وأكدت في سياق آخر أن الحجر الصحي الموجه الذي يرتكز إلى تطبيق مفهوم التباعد الاجتماعي سيمكن من تحييد كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة من مخاطر العدوى باعتبارهم من الفئات الأكثر ضعفا في مستوى المناعة.

وأشارت إلى أنه سيتم يوم 4 ماي تاريخ انطلاق الحجر الصحي الموجه السماح بعودة النشاط للقطاعات الاقتصادية شريطة الالتزام بقواعد السلامة العامة، داعية في هذا الصدد المواطنين الى الالتزام بمسافة الأمان أثناء فترتي الحجر التام والموجه كي لايقعوا عرضة للعدوى بوباء كورونا المستجد.

وبينت أن الفرق الطبية أجرت منذ يوم أمس عددا كبيرا من التحاليل السريعة المكثفة للعينات المشتبه بإصابتها في إطار جهود تقصي الفيروس التاجي، لافتة إلى أن هذه التحاليل شملت اقليم تونس الكبرى بثلاث ولايات وهي بن عروس ومنوبة وأريانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P