المحترفون

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن شروط القيد للموسم الكروي الجديد 2020/2021، والذي لم يتحدد موعد بدايته حتى اليوم، ومن بينهم وضع المحترفون مع الأندية.

وجاء في الشروط التي أعلنها اتحاد الكرة، بأن يُحق لكل نادي تسجيل 4 لاعبين أجانب في قائمته اعتبارًا من الموسم المقبل 2020/2021 مع مُعاملة لاعب من شمال أفريقيا أو سوريا أو فلسطين كلاعب مصري، أي أن في المُجمل يُحق لكل نادي تسجيل 5 أجانب.

إلا أن اتحاد الكرة نوه بأن هذا القرار معمول به فقط في الموسم المقبل، وبداية من الموسم بعد المقبل سيتم تقليل عدد اللاعبون المحترفون المُقيدين في صفوف الأندية، وهو ما يتسبب في أزمة كبيرة للأندية خاصة الأهلي والزمالك، والذين يمتلكان عدد كبير من اللاعبين الأجانب في قائمتهما، وعقودهم ممتدة لعدة مواسم مقبلة.

أقرأ أيضًا .. الزمالك والرجاء .. موعد المباراة والقناة الوحيدة الناقلة

وقال وليد العطار المدير التنفيذي بالاتحاد المصري، في تصريحات صحفية، بأن هذا قرار نهائي لاتحاد الكرة بتخفيض عدد اللاعبين الأجانب في الموسم بعد المقبل، وذلك لأن هذا القرار سيصب في صالح الكرة المصرية بشكل عام.

وتابع العطار في تصريحاته بأن قرار تقليل عدد اللاعبين الأجانب كان من المُفترض أن يُتخذ بداية من الموسم المقبل، إلا أن بسبب الظروف التي عاشها العالم الرياضي بسبب فيروس كورونا جعلت الاتحاد يُقرر تأجيل قرار تخفيض عدد اللاعبين الأجانب للموسم بعد المقبل.

المحترفون يضعوا الأهلي والزمالك في ورطة

وتُعد هذه أزمة حقيقية للأهلي والزمالك بدون أي حلول، وذلك لأن كل فريق يمتلك عدد كبير من اللاعبين الأجانب في قائمتهما وعقودهما ممتدة لمواسم مقبلة، أي أن ستكون هناك خسائر مادية فادحة لقطبي الكرة المصرية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا